نهاية العشق

سيسيولوجيا العلاقات السلبيّة لإيفا إيلوز

يوم الخميس | 19/11/20 | ساعة 18:00

نهاية العشق

محادثة |

د. عماليا روزنبلوم والبروفيسور غاليلي شاحر

يتحدثان مع البروفيسورة إيفا إيلوز حول كتابها الذي صدر بالعبرية

لا تتوقّف الثقافة الغربية عن الإشادة بالسبل التي يغزو فيها العشق حياتنا، هذه اللحظة الأسطورية التي يشعر الفرد فيها بكل ما أوتي من قوة أنه قد التقى بنصفه الآخر. على الرغم من ذلك فإن هذه الحضارة التي لديها الكثير لتقوله عن العشق، لا تقول أي شيء تقريبا عن اللحظة التي لا تقل غموضًا والتي نُحجم فيها عن العشق أو ينبض فيها ينبوع العشق. هذا الصمت مثير للاستغراب بسبب الكم الهائل من العلاقات التي تتبدد بعد فترة وجيزة من بدايتها، وتفشل في مرحلة من المراحل أو أنها تحتضر تدرجيا أو تموت على نحو مبهم.

تراجع إيفا إيلوز في كتاب نهاية العشق تنويعة السبل التي تصل فيها علاقات رومانسية إلى نهايتها، وتدّعي أنه وبينما تجسدت الحرية الفردية في السابق بالقدرة على اختيار الشريك/ة الرومانسي/ة والجنسي/ة، فإن عصرنا الراهن يتميز بغياب الاختيار أو بحرية التراجع عنها بسهولة. هذه الخصائص التي تتأثر-فيما تتأثر-بثقافة الرأسمالية المتأخرة تحمل دلالات بعيدة المدى بالنسبة للمجتمع والاقتصاد، وقد توفر تفسيرا لظواهر مختلفة نحو التراجع في الإنجاب، وارتفاع أعداد الأسر الأحاديّة، والتراجع في وتيرة ممارسة العلاقات الجنسية (دار النشر كيتر. الترجمة من الإنجليزية: يوسي ميلو)

 

 

المشاركون

البروفيسورة إيفا إيلوز

د. عماليا روزنبلوم 

البروفيسور غاليلي شاحر

الانضمام الى القائمة البريدية