النساء العاملات تعادل الرجال بسبب تردّي سوق العمل / بيلي فرانكل، ynet 21.7.2015 (بالعبري)

يكشف التقرير أن وضع النساء العاملات قد طرأ عليه تحسن في العقد الأخير، لكن ذلك لم يكن بفضل السعي نحو المساواة وانما بسبب التردّي العام في سوق العمل. وتم تسجيل فجوة كبيرة في مجال الهاي-تك. فالنساء هناك يشكلن الثلث فقط. و15% من المدراء العامين في سوق العمل هم مديرات. معدّات التقرير: "بالرغم من الشعور أنه تم انجاز معظم العمل النسوي، إلا ان البيانات تظهر غير ذلك".  

 

للمقالة: http://www.ynet.co.il/articles/0,7340,L-4682460,00.html