أمنيون أم سياسيون؟ حول الأسرى الفلسطينيّين ومكانتهم في حل الصراع

Tuesday ,3 May, 2016 , 18:00 to 20:00

 

ليس بالأسود والأبيض فقط
يهود وعرب في شرق اوسط متحول

سلسلة لقاءات على شرف افتتاح منارات: مركز فان لير للعلاقات اليهودية العربية

اللقاء الثاني

 

يسعى مركز منارات - مركز فان لير للعلاقات اليهودية العربية - إلى تعزيز نقاش مدني غني حول مسائل تتعلّق بالمجتمع والثقافة العربية بصورة عامة والثقافة الفلسطينية بصورة خاصة، والعلاقات اليهودية العربية، واللغة العربية وقضايا ترتبط بالشرق الأوسط في العصر الحديث. على شرف افتتاح المركز، نعلن عن إقامة سلسلة مكوّنة من ثلاثة لقاءات تسعى إلى تسليط الضوء على قضايا معاصرة مرتبطة بالعلاقات اليهودية العربية تستند إلى زوايا اجتماعية ونقدية.     

 

يسعى هذا اللقاء إلى الوقوف عند مسألة الأسرى الفلسطينيّين المركّبة في ظل التدهور الأمني وفي خضمّه بدرجة كبيرة. بينما ينظر المجتمع الإسرائيلي إلى هؤلاء الأسرى بوصفهم سجناء أمنيّين ليس إلاّ، يعتبرهم المجتمع الفلسطيني أبطالاً وطنيّين وقيادات سياسية شرعية. من بين جملة الأمور، يتناول النقاش دور الأسرى في تهدئة اماكن صراعات أخرى في أنحاء العالم والسؤال هل من شأن الأسرى الفلسطينيّين بالذات أن يساهموا في إحداث تقدّم بما يتعلّق بحل الصراع المتواصل وفي الحد من تدهور الأوضاع السياسية والأمنية.