الأسطورة والذاكرة

تحوّلات الوعي الإسرائيلي

تحرير
دافيد أوحانا, روبرت س. فيستريخ
الناشردار النشر معهد فان لير ودار النشر هكيبوتس همِؤوحاد
اللغة العبرية
سنة الإصدار1997
سلسلة سياقات دراسية

محور الذاكرة الإسرائيلي يمتد من الثورة الصهيونية حتى النقاش حول ما بعد الصهيونية (البوست- صهيونية). هل يصمّم الإسرائيليون أساطيرهم في كل جيل وجيل- ويقومون بمراجعتها على نحو نقدي، أم أن الأساطير هي التي تشترط وتحدد أنماط تفكيرهم ونشاطهم. كيف تبني الأسطورة ذاكرة الإسرائيليين الجمعيّة؟ وما هي مكانة هذه الذاكرة المتشكّلة في الفعل السياسي، وفي الفكر الاجتماعي وفي الإبداعات الثقافية للإسرائيليين؟ هل ما زال بمقدورنا التحدث عن الإسرائيليين بـ"أل التعريف"؟

أمامنا بحث متعدّد المجالات هو الأوّل من نوعه، وتتمثل جدواه في استيضاح حضور الأساطير في الفكر اليهوديّ وفي الأيديولوجية الصهيونية، وفي المجتمع الإسرائيلي. تكشف المقالات التي يقدّمها الكتاب (وعددها 16) تكشف خبايا "النظام الأسطوري" في اليهودية والصهيونية والإسرائيلية وتقوم بمسحه. بالنسبة للمؤلفين فإن الأسطورة هي حقيقة منظورية، ومنحى آخر للتفسير. هذا المنحى يتدفّق تحت الأرض كنوع من تيارات الأعماق.

يتناول البحث كل من غرشوم شالوم وبابا سالي، وترومبلدور، وإميل غرينتسفايغ، والرابي من لوبافيتش، وفريدريك نيتشه، وهرتسل، وبن غوريون، ومسّادة، واوشفيتس، وتل حاي ونتيفوت، والإنتفاضة، والمسيحية اليهودية (تلك التي تبشر بمقدم المسيح المنتظر)، وعقدة إسحاق (العقدة التي ربط بها إبراهيم ابنه إسحاق كي يقدمه قربانا للرب- المترجم)، وما بعد الصهيونية.
نفذت الطبعة.

الانضمام الى القائمة البريدية