العنف الإلهي

نصّان عن الله والكوارث

تأليف

عادي أوفير

الناشردار النشر معهد فان لير ودار النشر هكيبوتس همِؤوحاد
اللغة العبرية
سنة الإصدار2013
سلسلة سياقات دراسية

لم تُكثر النظرية السياسية من دراسة طابع السّلطة الإلهية. وتقول التوراة أنّ الله كان سياديا، وأنه قد تمكّن من التحكم بعالمه وبشعبه مستعينا بأشكال مختلفة من العنف الفائق والاستثنائي، وقام باستخدام الكوارث (كالطوفان، وسدوم وعمّورة، وضربات مصر العشر، وغيرها) كطريقة للحكم. كتاب العنف الإلهي: نصّان عن الله والكوارث يتناول بجدية المتخيّل السياسي للنص التوراتي. بقراءة حذرة وتحليل مفاهيمي وتفسير خلاّق، يستخلص عادي أوفير من النص أنماطا متنوعة ومتبارية للحكم الإلهي، ويتقصى أثر تجسّد هذه الأنماط في مفهوم الكارثة في العصر الحديث بدءاً من توصيفات وباء الطاعون في القرن السابع عشر وحتى تفجير برجَي مركز التجارة العالميّ في مَنهاتن، نيويورك، والحصار على غزّة. يشير أوفير إلى المناحي المتناقضة التي تنظر فيها الدولة الحديثة إلى الدور الذي يلعبه الله في التسبب بالكوارث العامة وإدارتها، وفي عمليات الإنقاذ أو التخلي عن الضحايا؛ إلى ذلك، يكشف اوفير النقاب عن الحضور المتواصل للبعد اللاهوتي في الأطر السياسية المعاصرة التي خضعت ظاهريا لعملية علمنة تامّة. يقترح هذا الكتاب قراءة أصيلة واستثنائية في التوراة وتحليلا لا يقل أصالة، من وجهة نظر غير متوقّعة، للكوارث التي أصبحت علامة هذا العصر المميّزة.

الانضمام الى القائمة البريدية